احترف التجاره الإلكترونيه في 2020

لطالما أشار الباحثين للعصر الذي نعيش فيه بعصر السرعة ولكن الأمر الذي نسوا ذكره بأنه عصر انفجار التجاره الإلكترونيه أيضاً.

كان التسوق أونلاين سابقاً مرتبط بالرفاهية ولم يمارسه جميع الناس، أما الآن فعدد الناس الذين يقومون بالتسوق أونلاين في ازدياد كبير الأمر الذي شكل تحديات جديدة للشركات أونلاين بعدم مقدرتهم على مجابهة الطلب الكبير من المستهلكين بالنسبة لمخزون منتجاتهم المتوفرة.

نسبة للزيادة الكبيرة للمستهلكين والطلب المتزايد على المنتجات والتسوق أونلاين اتجه كثير من رواد الأعمال وأصحاب العمل الحر لمجال التجاره الإلكترونيه بهدف واحد مشترك وهو تعلم كيفية البدء في التجاره الإلكترونيه وتحقيق الأرباح.

خطوات بدء التجاره الإلكترونيه

  1. ابحث في نماذج عمل التجاره الإلكترونيه المختلفة.
  2. حدد فئة المنتجات المراد العمل فيها.
  3. قيم الأسواق المستهدفة وابحث عن أفكار للمنتجات.
  4. سجل تجارتك الإلكترونيه واختر اسم العلامة التجارية.
  5. كتابة خطة عمل التجاره الإلكترونيه.
  6. انشئ متجرك الإلكتروني.
  7. جذب الزبائن لموقعك التجاري.

زادت أعمال التجاره الإلكترونيه بشكل هائل في الفترة الأخيرة ولكن القليل منها فقط تمكن من النجاح، حيث لا يقتصر البدء في التجارة الإلكترونية على اختيار اسم الشركة وكتابة محتوى جاذب للموقع لكي تتمكن من بيع المنتجات أونلاين! بل لا بد من التفكير في المشروع ملياً ومن ثم اتباع خطوات محددة والاتزام بها حتى تتمكن من أخذ عملك إلى القمة.

البحث في نماذج عمل التجاره الإلكترونيه المختلفة

عمل بحث في أي مجال ضروري قبل الخوض فيه وبالنسبة للتجارة الإلكترونيه فإن البحث أمر شديد الضرورة لأنه استثمار لجهدك ووقتك، فيجب عليك أخذ الموضوع بجدية.

هنالك العديد من نماذج العمل المختلفة ولكن هذه الأعمال المختلفة ليست مصممة لتلائم جميع الناس، وقبل أن تبدأ في تجارتك الإلكترونيه قم بتحديد نوع المنتجات أو الخدمات التي تود بيعها عبر استكشاف نماذج العمل المختلفة الموجودة.

إذا أردت تحقيق الأرباح من التجاره الإلكترونيه بدون الحاجة إلى التعامل مع المنتجات بنفسك أو توفير رأس مال كبير عبر ملاحقة المستثمرين فتجارة الدروب شيبنج هي الخيار الأمثل.

  • البيع بالجملة: في هذا النموذج تقوم بشراء أو تصنيع المنتجات بالجملة ومن ثم تقوم بتخزينها في مخازن أو مستودعات ومن ثم شحنها للمستهلكين والعملاء حسب الطلب.
  • إعادة إنتاج العلامة التجارية: في هذا النموذج تقوم باختيار منتج أو خدمة معينة قد يكون منتج مفضل بالنسبة لك- من علامة تجارية موجودة ومن ثم ضمها لعلامتك التجارية عبر تصنيعها أو توزيعها تحت اسمك.
  • البيع عبر الاشتراكات: في هذا النموذج تقوم باختيار منتج أو خدمة معينة ومن ثم القيام ببيعها على شكل اشتراكات أسبوعية أو شهرية أو سنوية للعملاء.

من أفضل نماذج عمل التجاره الإلكترونيه هو النموذج الذي يتيح لك اختيار منتج أو خدمة معينة وبيعها للمستهلكين عن طريق التسويق بالعمولة، وهو الأمر الذي يجعلك تقوم بالتركيز على تسويق المحتوى وزيادة عدد المبيعات عبر التحكم في تدفق الزوار إلى موقعك.

حدد فئة المنتجات المراد العمل فيها

من الأخطاء الشائعة التي يقع فيها الناس هي إضافة عدد منتجات كبير وعشرات التصنيفات للمتجر الإلكتروني بدون وجود أي تركيز حقيقي يذكر على منتج أو فئة معينة. لا يمكنك فتح متجر إلكتروني يحتوي على مئات أو آلاف المنتجات مشابه لأمازون أو وول مارت منذ البداية. يجب عليك تحديد فئة منتجات معينة لتبدأ بيها إن أردت نجاح متجرك الإلكتروني.

أهم خطوات بدء التجاره الإلكترونيه هو تحديد فئة معينة من المنتجات والقيام بتسويقها ومن ثم بيعها “اختيار نتش”، ويعتمد نجاح متجرك الإلكتروني بصورة كبيرة على هذه الخطوة. عند تحديد فئة المنتج قم بالبحث عن الشركات الكبيرة والناجحة التي تبيع هذا المنتج.

تذكر أن تختار سوق منتجات به قدر من المنافسة لأن غياب المنافسة في بيع منتج أو فئة معينة يعني أنه لا يوجد سوق كافي أو واعد.

هذا لا يعني على الإطلاق اختيار منتجات و فئات ذات سوق مزدحم أو بنفس القدر التغاضي عن أي فئة تحت سيطرة الشركات الكبيرة. كل ما عليك فعله هو أن تختار بعناية فكلما كنت محدداً في خيارك كل ما قلت المنافسة التي ستواجهها.

فكر في فئة المنتج المعين كأنها مظلة توجد أسفلها عدد من المنتجات الشبيهة وليست المتماثله، فعند استهدافك لمنتج محدد يقع أسفل هذه المظلة سيساعدك هذا بشكل كبير في التعاون مع شركات أخرى تقوم ببيع منتجات أخرى تقع تحت نفس المظلة الأمر الذي سيساعدك في الترويج لهذه المنتجات الأخرى وتسويقها في متجرك الإلكتروني بالعمولة مما سيزيد من حجم العملاء لديك.

عند اختيارك لفئة منتج معين احرص على وجود ما لا يقل عن 1000 كلمة مفتاحية مصاحبة لها بالإضافة للحضور القوي على منصات التواصل الاجتماعي لأن هذا سيزيد من فرصك في وجود حسابات لأشخاص يقومون بالتسويق بالعمولة حول العالم لهذه الفئه وبالتالي فتح فتح فرص تسويق بالعمولة جديدة لك.

قيم الأسواق المستهدفة وابحث عن أفكار للمنتجات

الآن وقد قمت بتحديد فئة المنتج الذي ترغب ببيعه بالإضافة إلى نموذج العمل قد ترغب بمباشرة عملية البحث عن المنتجات وإدراجها في متجرك الإلكتروني مباشرة ولكن تمهل! يجب عليك أولاً معرفة من هم الأشخاص الذين سيقومون بشراء هذه المنتجات وطرح الأسئلة التالية:

  • ما هي صفة متجرك الإلكتروني؟
  • من هم عملائك المستهدفين؟
  • ما هي رسالة علامتك التجارية؟

عند الإجابة على هذه الأسئلة ومعرفة صورة علامتك التجارية ورسالتها بالإضافة لنوع العملاء الذين ستقوم بتقديم الخدمات لهم عندها يمكنك البحث عن أفكار لمنتجات بصورة واضحة.

يمكنك على سبيل المثال عمل متجر إلكتروني يقوم ببيع بذور عضوية حيث هنالك العديد من المنتجات العضوية المختلفة على منصة أمازون فعندها كتابة محتوى عن هذه المنتجات في متجرك وتسويقها بالعمولة قد يسوق لك عدد كبير من الزوار لمنتج معين وتصبح لديك فكرة في اختيار هذا المنتج وجعله واجهة لعلامتك التجارية.

قبل اختيار أي منتج معين تود أن تبيعه يجب عليك دراسة هذا المنتج وتحليله بصورة جيدة حتى إذا اخترت نموذج عمل الدروب شيبنج لأنه في نهاية الأمر سيتم بيع المنتج عبر متجرك الإلكتروني وفهم المنتج تماماً يمكنك من توقع أي مشاكل محتملة بالإضافة إلى تحديد أجوبة مسبقة والاستعداد التام لتقديم خدمة عملاء تجاوب على جميع الأسئلة المتعلقة بالمنتجات.

سجل تجارتك الإلكترونيه واختر اسم العلامة التجارية

من الأشياء التي يجب أخذها بالاعتبار عند بدء تجارة أو عمل ناجح هو خلق علامة تجارية تعكس منتجاتك وطبيعة عملك وعند تحديد هذه الشخصية التجاريه تصبح عملية إنشاء علامة تجارية إلكترونية أكثر سهولة. فعلى سبيل المثال لا يمكنك اختيار تصميم متجر وشعار يحتوي على ألوان وصور الطفولية إذا كان متجرك يقدم منتجات لنساء يعملن في شركات مؤسسية بهدف بناء حياة مستقرة وناضجة.

  • سجل عملك

قم باختيار اسم عمل لتجارتك وسجل الشركة قانونياً.

  • اختر اسم لمتجرك الإلكتروني

ليس بالضرورة أن يكون اسم عملك القانوني المسجل هو نفس اسم موقعك ولكن الجدير بالذكر أن هنالك بعض الفوائد في التي ستجنيها مستقبلاً في حالة تشابه الاسمين.

  • تعاون مع البائعين المناسبين

ستواجه منافسة قوية في بداية عملك عبر البيع أونلاين لذلك لا بد من لك البحث عن أفضل الأسعار وأكثر المنتجات جودة لدى البائعين وهذا الأمر قد يتطلب بعض البحث. عند وجود البائع المناسب احرص على عقد شراكات تعاونية طويلة الأمد ليساعدك هذا الأمر في تجارتك الإلكترونيه.

وهنا يأتي دور قنوات لتمد لك يد العون والمساعده، حيث تحتوي منصة قنوات على اكثر من 600 الف منتج تركي مرتفع الجوده، وتوفر لك قنوات شحن الى كافة دول العالم بفترع قياسيه – اقل من 10 ايام.

  • صمم شعار الشركة

لا يجب عليك التفكير كثيرأ أو استثمار الكثير من الجهد في هذا الأمر وكل الذي يجب عليك التركيز فيه أن لا يكون الشعار مستخدم من قبل شركة أخرى. ويمكنك في حالة وجود ميزانية فائضة اعتبار بعض العوامل التصميمية كاختيار الألوان المناسبة أو تعيين مصمم محترف للتصميم.

كتابة خطة عمل التجاره الإلكترونيه

لقد كونت الآن فكرة عن كيفية إنشاء تجارتك الإلكترونيه حيث قمت بتحديد سوقك المستهدف وفئة المنتج بالإضافة لعلامتك التجارية. ما ينقصك الآن هو أن تحضر ورقة وقلم وتبدأ بكتابة تفاصيل الميزانية التي ستضعها وتوضيح المنصرفات الشهرية.

أهم عامل لنجاح أي مشروع تجاري هو النواحي المالية. حدد نقطة التعادل الخاصة بعدد الوحدات المباعة والمدة الزمنية (شهرية). كتابة خطة العمل مهمة جداً لإظهار التفاصيل المهمة المتعلقة بتجارتك وتذكر دائماً أن ما لا يمكن قياسه لا يمكن إدارته.

انشئ متجرك الإلكتروني

لإنشاء المتجر الإلكتروني يجب عليك شراء الدومين ومن ثم البدء في اختيار شكل وتصميم متجرك الإلكتروني. هنالك المئات من منصات المتاجر الإلكترونيه والاختيار من بينها ليس أمراً سهلاً حيث يجب عليك وضع بعض النقاط المهمة في الاعتبار كالآتي:

  • سرعة التحميل
  • الميزات والخصائص
  • التوافق مع منافذ الدفع المختلفة
  • التوافق مع نموذج العمل
  • مهارات تطوير الويب لديك
  • توفر ميزات دعم السيو

هنالك العديد من التصميمات والقوالب المدفوعة التي يمكنك إيجادها على BigCommerce و Shopify و WooCommerce وإن أردت أن تتفادى البطاقات الائتمانية والدفع مبكراً في تجارتك الإلكترونيه يمكنك بيع منتجاتك أونلاين على المتاجر الكبيرة مثل أمازون أو البدء في تجارة الدروب شيبنج حيث لا تحتاج إلى شراء المنتجات بالجملة أو تخزينها في مستودعات تخزينية بل كل ما عليك فعله هو إيجاد بعض المنصات التي تدعم الدروب شيبنج كمنصة قنوات التي تتيح لك الاختيار بين مئات الاف المنتجات المختلفة وإدراجها في متجرك الإلكتروني ومن ثم ترك مسؤولية تخزين وتعبئة وشحن المنتجات إلى العميل مباشرة لهم.

بعد إعداد المحتوى لمتجرك الإلكتروني وإضافة المنتجات ينصح بالبدء في التسويق عبر البريد الإلكتروني مباشرة لأهميته الكبيرة في جذب العملاء. قم بتصميم الكوبونات المختلفة وإيميلات الشكر وعروض التخفيضات.

جذب الزبائن لموقعك التجاري

تحسين محركات البحث “السيو” لمتجرك الإلكتروني شديد الأهمية ويجب وضع الكلمات المفتاحية المناسبة في الاعتبار وتضمينها في أي صفحة من صفحات المتجر الإلكتروني بالإضافة لروابط الموقع والحملات الإعلانية.

تولي أكبر المتاجر الإلكترونيه اهتماماً كبيراً بالتسويق الإلكتروني وتستثمر فيه بشكل كبير وإن لم تمتلك الميزانية الملائمة لدفع تكاليف التسويق يمكنك التعلم ذاتياً باتباع الخطوات والنصائح عبر الاشتراك في مجلات التسويق الرقمي وسماع البودكاست وقراءة المقالات.

وأخيراً في نهاية هذا المقال بعض النصائح التي ستساعدك في نجاح تجارتك الإلكترونيه.

  • قم بعمل حملات إعلانية لترويج منتجاتك عبر وسائل التواصل الاجتماعي (قم بقراءة هذا المقال عن التسويق الالكتروني على انستغرام)
  • انشئ قائمة البريد الخاصة بك لتسويق البريد الإلكتروني
  • زيادة عدد المبيعات الشهرية مهم بقدر زيادة عدد زوار المتجر الشهري
  • شارك كوبوناتك مع العملاء عبر البري الإلكتروني
  • صمم خدمة عملاء ممتازة
  • تفاعل مع العملاء على صفحات منصة التواصل الاجتماعي عبر التعليقات
  • راقب وارصد المنتجات الأكثر والأقل مبيعاً في متجرك الإلكتروني
  • عزز حضورك الإلكتروني عبر التسويق بالعمولة لمنتجات شركات أخرى في نفس الفئة المستهدفة
  • في تجارة الدروب شيبنج احرص على جودة المنتجات وابحث عن أفضل منصات البيع بالجملة كقنوات وغيرها