التسويق عبر التوصيات، كيف تستخدمه لزيادة مبيعاتك؟

لا توجد استراتيجية تسويقية أفضل من التسويق عبر التوصيات، عندما يهتف أحد عملائك الحاليين بإسم علامتك التجارية أمام أصدقائه.

إنّه موقف مربح تحصل فيه على تسويق مجاني، ولكن قد لا يخبر عملائك أصدقائهم عنك،

حتى لو كانت لديهم تجربة رائعة، ما سيخسرك أرباحاً محتملة.

ما هو التسويق عبر التوصيات؟

التسويق عبر التوصيات أو بالإحالة، هو عندما تجعل عملائك يخبرون أصدقائهم عنك، كنوع من التسويق الشفهي المقنع،

إذ يتعمد الشخص الإخبار عنك للتأثير على غيره، ودفعه نحو الشراء.

ما هي أهمية التسويق عبر التوصيات؟

يتجه البشر، بطبيعتهم، نحو المشاركة والتأثير في محيطهم، فإذا كانت لدينا تجربة جيدة، نقوم بشكل حدسي بإخبار الجميع عنها،

إذ نريد لعائلتنا وأصدقائنا أن يستمتعوا بالأشياء الرائعة التي عشناها. وإذا كانت لدينا تجربة مروعة، فستكون متأكداً من أننا نشاركها معهم أيضاَ.

تؤكّد شركة Nielsen للدراسات والأبحاث، أنّ 92 بالمائة من المستهلكين يثقون في توصيات الأشخاص الذين يعرفونهم.

كيف تجعل عميلك يوصي بشركتك للآخرين؟

في الحقيقة، لا يخبر العميل تجربته مع علامة تجارية عادية يوجد غيرها في الأسواق، إلا إذا كانت مميزة بالقدر اللازم لذلك.

وفيما يلي بعض العناصر التي تجعل الشركات ضمن توصيات عملائها:

– تقديم منتج بفائدة غير متوقعة للعميل: 

المنتج ذو المنفعة غير المتوقعة، هو الذي يحل مشكلة معينة بشكل أفضل من أي شيء آخر في العالم. وعادة يكون نتيجة ابتكار أو إبداع معيّن، إذ ينشأ ما لم يكون موجوداً، أو يقوم بمعالجة وتطوير منتجات معروفة.

على سبيل المثال، سيارة تسلا موديل اس Tesla Model S، ليست أول سيارة كهربائية في العالم،

إذ كانت هناك العديد من المحاولات، ولكن جميعها لا يؤمن قيادة عصرية ورائعة. ولذلك استحوذت تسلا على كل هذا الاهتمام وباتت أول سيارة كهربائية في العالم بتصنيف الجمهور.

– تقديم منتج يحكي قصة ذات مغزى

عليك سرد قصة ذات مغزى يمكن أن تجذب عملائك وتؤثر بهم.

عن سبب بدء شركتك. , وراء كيفية اختيار منتجاتك وتطويرها. ,قصة عن العملية الشاقة التي مررت بها لتوصيل منتجاتك إلى عملائك.

مهما كان الأمر، يمكنك سرد قصة رائعة يحبها عملائك. وننصحك بكتابة قصة يكون فيها على الأقل شخصية قابلة للحياة، للقيام بذلك، تحتاج إلى الإجابة على ثلاثة أسئلة:

  • كيف تغير حياة عميلك؟
  • ما هي القضية أو الهدف الذي تتبناه؟
  • ماذا ترفض؟

بمجرد حصولك على إجابات لهذه الأسئلة، يمكنك البدء في تطبيق هذه الإجابات على علامتك التجارية

وأدواتها التسويقية – صورك ، شعارك ، موقع الويب الخاص بك ، وغيرها. فيما يلي مثال عن كيفية إنشاء شركة تومز لقصة تشعل رغبة العملاء بالشراء و التوصية بمنتجاتهم.

شركة تومز

تومز هي شركة أحذية عالمية لها أسلوب خيري ترويجي، مقابل كل زوج من الأحذية تشتريه،

تتبرع الشركة بزوج من الأحذية لشخص يحتاجها.

ابتكر المؤسس، Blake Mycoskie ، الشركة ونموذج العمل بعد زيارة للأرجنتين،

إذ تعرف إلى الصعوبات اليومية التي يواجهها الأشخاص الذين لا أحذية لهم.

هذا يعني أنه مع كل زوج من الأحذية تشتريه من تومز، فإنك لا تشتري فقط زوجاً من الأحذية، أنت تحقق مهمة إنسانية.

أنت تجعل العالم مكاناً أفضل. أنت تساعد شخصاً محتاجاً.

مع القصة التي تدعمها الشركة، تبلغ قيمة الشركة، ما يقارب مليار دولار أميركي. وقد قدمت أكثر من 45 مليون زوج من الأحذية.

كيف تُفَعِل التسويق عبر التوصيات لشركتك؟

وبعد كل ما تقدّم، السؤال الأهم هو كيف يمكنك القيام بالتسويق عبر التوصيات؟ فيما يلي الخطوات التي يمكنك القيام بها لتجعل علامتك التجارية واحدة من أهم التوصيات التي بخبر عنها العملاء محيطهم.

–  قدم منتج بجودة عالية 

مع كثرة مصادر المنتجات، ومنتجات الجملة مختلفة الجودة، أهم ما يجب البدء به هو اختيار منتج أو خدمة بجودة مميزة. من البديهي أنّ لا يوصي الناس بمنتجات سيئة أو عادية الجودة. 

على سبيل المثال، مطعم جديد أنفق الكثير على تصميم هوية فكرية وبصرية جذابة،

ولكن الطعام المقدم غير لذيذ، فلن يخبر أحد عنه دون ذكر هذه النقطة السلبية.

– اطلب التوصية بدون خجل

قد يعتقد البعض أنّه من المعيب الطلب من العملاء توصية الآخرين،

ولكن يمكنك فعل هذا بجرأة ولباقة، واحرص على أنّ يكون طلبك بعد إتمام عمليات الشراء بشكل كامل ومرور بعض الوقت.

– قم بتحفيز العملاء على كتابة تقييمهم

مع انتشار الشركات بمختلف أشكالها وأنواعها على الشبكات الإجتماعية، بات أول ما يؤثر على العملاء المحتملين هو خانة التقييمات،

ولذلك قم بتشجيع عملائك على كتابة تجربتهم معك، فتعليقاتهم مهمة بالنسبة لك.

– الجأ إلى التسويق بالعمولة

قد لا يخبر جميع العملاء عنك حتى لو منحتهم تجربة جيّدة ومثالية،

ولذلك وإذا كنت تملك موارد مالية كافية فاشترك بأحد منصات التسويق بالعمولة مثل Clickbank،

ومن الممكن أن تجني أرباحاً كبيرة من خلالها.

– الترويج عبر المؤثرين

لا يختلف أحد على أنّ شعبيية المؤثرين على الشبكات الاجتماعية باتت كبيرة جداً،

ويمكنك الاعتماد على هؤلاء الشخص للإخبار عن علامتك التجارية والتشجيع لها،

علماً أنّ هذه الخطوة قد تستلزم ميزانية مالية خاصة بها، ولكنها ستنفعك بشكل كبير إذا اخترت الشخص المناسب لعلامتك.

في الحقيقة، تعتبر عملية اختيار الشخص المؤثر للاخبار عن علامتك التجارية واحدة من النقاط الصعبة،

فيجب أنّ تحدد الهدف الذي تريده من الإعلان، الفئة المستهدفة، الدولة أو المدينة المستهدفة،

الفئة العمرية، وغيرها من الاعتبارات الشخصية، ولا تتردد بإجراء بحث مطول وقائمة بالشخصيات التي يمكنك الاستعانة بها،

لاختيار شخص واحد فيما بعد. لا تبالغ في اختيار عدة اشخاص يخبرون الناس عنك.

– استعن بقسم خدمة العملاء لديك

قد تعتقد للوهلة الاولى بأنّ لا منفعة من ذلك، ولكن في الحقيقة قسم خدمة العملاء لديك هو من يترك الانطباع الأول والأخير عن علامتك التجارية،

فاستعن بفريق احترافي قادر على التعامل مع العملاء بطريقة أكثر مميزة،

فعندما يشعر العميل بالاطمئنان والثقة سيخبر عنك بكل تأكيد.

ننصحك بأن يكون لديك خدمة الدردشة المباشرة في موقع مشروعك التجاري،

إذ أنّ التجارة الالكترونية الحديثة تعتمد على تقنيات متطورة، ولذلك اجعل قسم العملاء لديك متطوراً متوفراً على مدار 24 ساعة،

بالإضافة إلى الإعلان عن بريد الالكتروني، رقم هاتفك، موقع عملك. 

– شجّع عملائك على صناعة المحتوى

ادفع عملائك على نشر صور وفيديوهات خاص بعلامتك التجارية من خلال استخدام وسم أو هاشتاج معيّن،

إذ يثق الأشخاص بما ينشره المستخدمون بشكل رهيب.

ومن الطبيعي أنّ لا يتشجع العملاء نحو نشر ما يشترون إذا لم تقدّم لهم عروض ترويجية أو خصومات معينة لقاء استخدامهم للوسم المعلن من قبلك.

لا تتردد، كن جريئاً مبدعاً تفاعلياً مع كل من يتعامل معك.

لا تجعل علامتك التجارية دون معنى انساني وبعد اجتماعي غير ربحي.كما تستطيع أنت تخصيص  جزء من المجهود والربح في هدف إنساني، سيجعلك نافعاً ويحقق لك المنفعة المالية دون أدنى شك.